العالم العربي

ثلاثة طلاب يبشرون بأول طائرة سعودية

إن تطور الابتكارات سبق العالم العربي منذ عقود، إلا أن جيل الشباب يعدنا بأن يعوض عما فات وأن يلحق بقطار التكنولوجيا خطوة بخطوة ومنها مشروع مبتكر لأول طائرة سعودية.

طلاب سعوديون © AFP 2014. AMER HILABI 18:58 | 2012 / 05 / 07

"أنباء موسكو"

عرض هذا المشروع لأول مرة في اليوم الهندسي السابع في جامعة الملك عبدالعزيز في أواخر الشهر الماضي، وسيستغرق المشروع 10 أشهر ويمتد على ثلاث مراحل، الأولى لبناء هيكل الطائرة ستدوم 7 أشهر، والثانية لتركيب المحرك وتحتاج لشهرين، أما الثالثة لتركيب نظام التحكم للطائرة خلال شهر واحد، حسبما جاء في صحيفة "عكاظ".

ويعمل ثلاثة طلاب سعوديين من قسم هندسة الطيران على مشروع الطائرة السعودية الأولى القادرة على حمل راكبين، ووفق المخططات المبتكرة سيبلغ وزنها 600 كغ وحمولتها 250 كغ، وأقصى سرعة تحققها 200 كم/ساعة، لتستطيع الطيران لمدة أربع ساعات متواصلة، بعد أن جرى عمل اختبارات على تصميم الطائرة من قبل شركة "زنت "الأمريكية، وأثبتت أن تصميمها آمن.

 ومن الجدير بالذكر أن هذه الخطوة ليست وليدة اللحظة، إذ قدمت هذه الجامعة مبتكرات في عالم الطيران العربي سابقا، ومنها الطائرة السعودية غير المأهولة الأولى بالمواصفات التالية:

طولها 2.7 مترا وقوة محركها تبلغ 3 أحصنة تمدها بقدرة على الطيران لمدة 21 دقيقة باستعانة أجهزة تحكم عن بعد ومصنوعة من الخشب والألمنيوم. ربما يشبه البعض هذا الابتكار بلعبة أطفال، إلا أن المهمات التي تؤديها هذه الطائرة تفوق هذا بكثير وترقى لمستوى الطائرة ولو بحدود، فعدا عن مراقبة الحدود واستخدامها في أبحاث الأرصاد الجوية شكلت نقلة نوعية حقيقية ، وشارك في ابتكارها ثمانية طلاب في قسم هندسة الطيران منذ أكثر من ثلاثة أعوام وقد تؤدي في النهاية لولادة طائرة أخرى في حرم الجامعة السعودية.

 

تعليقات الفيسبوك (إخفاء)

الرجاء أنقر هنا لقراءة شروط وضع تعليقات الفيسبوك على الموقع.
 

تعليقات الموقع (إخفاء)

 
الرجاء أنقر هنا لقراءة شروط وضع التعليقات على الموقع.

موضوع التعليق

يجب ملئ الفراغ*
قم بالتسجيل لحجز اسمك المستعار والاستفادة من خدمات الموقع الأخرى لاحقاً كالانضمام إلى صفحة الأصدقاء وإنشاء مدونتك الخاصة.