العالم

حركة عدم الانحياز تدعو لإجبار إسرائيل على الالتزام بالسلام

أكد مشروع البيان المشترك لاجتماع دول عدم الانحياز رفض دول الحركة كافة المحاولات الرامية إلي تغيير مرجعيات عملية السلام في الشرق الأوسط ، وخطط إسرائيل الهادفة إلي فرض الحلول أحادية الجانب على التسوية، فيما دعا البيان إسرائيل للاستجابة لقرار مجلس الأمن لعام 1981 والخاص بهضبة الجولان، والتنفيذ الكامل لقرار المجلس رقم 1701 والمتعلق بـ"لبنان".

القاهرة ـ أشرف كمال

وقد بدأت في مدينة شرم الشيخ المصرية، اليوم الاثنين، أعمال الاجتماع التحضيري لمؤتمر حركة عدم الانحياز بمشاركة واسعة من الدول الأعضاء في الحركة، تمهيدا لاجتماع وزراء الخارجية المقرر له يوم الأربعاء المقبل.

واعتبر المتحدث باسم المؤتمر السفير عمرو رمضان أن الاجتماع التحضيري ينقسم إلى لجنتين: الأولى تخص الأوضاع السياسية في المنطقة، والثانية تخص الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية، وسوف تخرج هاتان اللجنتان في نهاية الاجتماع الذي يستمر يومين بنتائج وقرارات سيتم عرضها على وزراء خارجية حركة عدم الانحياز في المؤتمر الذي يعقد يوم الأربعاء المقبل بمشاركة 120 بلدا عضوا في حركة عدم الانحياز.

وأشار السفير إلى أنه سيعقد على هامش اجتماعات وزراء خارجية دول الحركة، اجتماع للجنة فلسطين بالحركة التي تولت عملية الحشد الدولي لتأييد العضوية الفلسطينية الكاملة بمنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة اليونسكو، وستصدر في ختام الاجتماعات وثيقة باسم "الوثيقة الختامية لشرم الشيخ"، بالإضافة إلى إعلان فلسطين على أن يتم رفع مقررات الاجتماع الوزاري إلى قمة عدم الانحياز المقبلة.

وقد أوضح مصدر دبلوماسي مصري لـ "أنباء موسكو" أن الاجتماع التحضيري تناول اليوم الاثنين مناقشة مشروع البيان المقرر اعتماده من الدول المشاركة، وأن المشروع دعا المجتمع الدولي إلى بذل جهود مكثفة ومنسقة لإجبار إسرائيل على وقف سياساتها غير المشروعة والالتزام الحقيقي بعملية السلام على أسس المرجعيات المتفق عليها، كما شدد على ضرورة احترام القانون الدولي والإنساني باعتباره يمثل مفتاح التسوية السلمية للنزاع العربي الإسرائيلي.

ويدعم مشروع البيان طلب فلسطين للاعتراف بها عضوا في الأمم المتحدة له كامل الحقوق، وحق الشعب الفلسطيني في تقرير مصيره واستقلاله.

ويجدد مشروع البيان طلب الدول الأعضاء ضرورة الامتثال لقرار مجلس الأمن الدولي رقم 497 لعام 1981 والمتعلق بانسحاب إسرائيل من هضبة الجولان بالكامل حتى خط الرابع من يونيو 1967، فيما دعم البيان الحكومة اللبنانية في طلبها بالتنفيذ الكامل لقرار مجلس الأمن رقم 1701 لعام 2006 ووضع حد للانتهاكات الإسرائيلية الجارية لهذا القرار وتهديداتها المستمرة ضد لبنان، وكذلك الانسحاب من جميع الأراضي اللبنانية بما في ذلك مزارع شبعا وتلال كفر شوبا والجزء اللبناني من قرية الجعارة.

ويناشد البيان دولتي شمال وجنوب السودان الالتزام بالعمل على حسم القضايا المعلقة في تنفيذ اتفاقية السلام الشامل بين الجانبين، ودعا كذلك فصائل المتمردين في دارفور علي الانضمام إلى عملية السلام دون شروط مسبقة ودون تأخير كي يتسنى التواصل إلى حل شامل للصراع في دارفور.

كما يؤكد على قلق الدول الأعضاء تجاه إجراءات المحكمة الجنائية الدولية ضد الرئيس السوداني عمر البشير، واعتبروا أن من شأن هذه الإجراءات تقويض جهود التوصل إلى سلام واستقرار السودان. 

وحول دور منظمة الأمم المتحدة أكد مشروع البيان ضرورة إصلاح المنظمة الدولية حفاظا على دورها في التنمية لتكون أكثر استجابة وفاعلية في مساندة البلدان النامية لتحقيق الأهداف الإنمائية المتفق عليها دوليا.

وأعربت الدول الأعضاء عن دعم تمثيل أكبر للقارة الإفريقية في مجلس الأمن بعد إصلاحه مع التأكيد على رفض أي محاولات لاستخدام مجلس الأمن في تنفيذ أجندات سياسية فردية، والتشديد على عدم الانتقائية والتجرد في عمل المجلس. 

يُذكر أن حركة عدم الانحياز تضم 120 دولة عضوا، و15 دولة بصفة مراقب، وعدد من المنظمات الدولية، ومن المقرر أن تنتقل خلال الاجتماع رئاسة قمة الحركة من مصر إلى إيران التي ستترأس الحركة لثلاث سنوات مقبلة.

وتجدر الإشارة إلى أن الحركة عقدت مؤتمرات القمة بعدة دول إفريقية وآسيوية وأميركية لاتينية بدءا من مؤتمر بلغراد عام 1961 ثم القاهرة عام 1964 وانتهاء بمؤتمر قمة شرم الشيخ عام 2009، وتعقد القمة كل 3 سنوات بينما الاجتماع الوزاري سنويا لبلورة مواقف مشتركة إزاء القضايا المطروحة على اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة التي تبدأ في 3 سبتمبر من كل عام.

تعليقات الفيسبوك (إخفاء)

الرجاء أنقر هنا لقراءة شروط وضع تعليقات الفيسبوك على الموقع.
 

تعليقات الموقع (إخفاء)

 
الرجاء أنقر هنا لقراءة شروط وضع التعليقات على الموقع.

موضوع التعليق

يجب ملئ الفراغ*
قم بالتسجيل لحجز اسمك المستعار والاستفادة من خدمات الموقع الأخرى لاحقاً كالانضمام إلى صفحة الأصدقاء وإنشاء مدونتك الخاصة.